تدين منظمة سلام بلا حدود العالمية حكم الإعدام ضد احد من اعضاء الطائفة الصوفية في ايران

الثلاثاء –19 يونيو 2018 م

قالت جماعات حقوقية إيرانية إن السلطات الإيرانية أعدمت رجلا مدانا بقتل ثلاثة من ضباط الشرطة خلال اشتباكات بين الشرطة وأعضاء جماعة الدراويش في إيران في فبراير عام 2018 رغم الدعوات الدولية لوقف تنفيذ حكم الإعدام.

أُعدم محمد سالاس، البالغ من العمر 51 عاماً، صباح الاثنين 18 يونيو في سجن رجائي شهر، غرب طهران، بتهمة قتل ثلاثة من ضباط الشرطة وإصابة كثيرين آخرين. ومع ذلك، رفضت جماعات حقوق الإنسان الإيرانية والناشط في مجال حقوق الإنسان عوات بازيار تهم السلطات الايرانية. وأضافوا أن محمد سالاس اعتقل في 19 فبراير 2018 في تمام الساعة 2:30 بعد الظهر بالتوقيت المحلي في طهران، بينما قتل ثلاثة من رجال الشرطة في الساعة السادسة مساء.

ووفقاً لمنظمة العفو الدولية، دفنت السلطات الإيرانية محمد سالاس في مدينة بروجرد في محافظة لورستان- مئات الكيلومترات من منزل عائلته في طهران. رفضت السلطات الإيرانية التحقيق في تعذيب محمد سالاس في مراكز الاحتجاز في طهران.

منظمة السلام بلا حدود العالمية تدين اعدام محمد سالاس وحثت السلطات الإيرانية على احترام الحق في الحياة للأقليات الدينية في ايران، بما في ذلك الدراويش.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *